سعر برميل النفط الكويتي 118.98 التاريخ: 23-05-2022

الأخبار
والأحداث

سمو أمير البلاد يشمل برعايته وحضوره احتفال شركة البترول الوطنية الكويتية

22-03-2022

تحت رعاية وحضور حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه أقيم ظهر اليوم (احتفال شركة البترول الوطنية الكويتية بمناسبة التشغيل الكامل لمشروع الوقود البيئي) وذلك بمصفاة ميناء عبدالله. ووصل موكب سموه رعاه الله إلى مكان الحفل حيث استقبل بكل حفاوة وترحيب من قبل سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح حفظه الله وسمو الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الدكتور محمد عبداللطيف الفارس ونائب رئيس مجلس الادارة والرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية الشيخ نواف سعود الناصر الصباح والرئيس التنفيذي لشركة البترول الوطنية الكويتية المهندس وليد خالد الرشيد البدر. وقد تم عزف النشيد الوطني ثم تفضل حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه وبمعيته سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح حفظه الله بتدشين التشغيل الكامل لمشروع الوقود البيئي وبعدها تفضل سموه بإزاحة الستار عن اللوحة التذكارية. ثم غادر حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه مكان الحفل بمثل ما استقبل به من حفاوة وترحيب. بعدها توجه ممثل حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح حفظه الله إلى موقع الحفل حيث استهل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم. وقد ألقى ممثل سمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح حفظه الله كلمة بهذه المناسبة. وفيما يلي نصها: "بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين الحضور الكريم نلتقي اليوم بكل فخر واعتزاز تحت رعاية سيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه لتدشين مشروع الوقود البيئي بتشغيله الكامل. وإننا نبرهن اليوم لشعبنا الكريم ولدول العالم وشعوبها وبتوجيه من لدن حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى حفظه الله ورعاه على تعهداتنا المسؤولة عن تلبية الاحتياجات الوطنية والطلب الدولي للوقود النظيف متوافقين مع الاتجاهات العالمية لخفض الملوثات ملتزمين بإنتاج وقود منخفض الانبعاثات وأكثر التزاما بمعايير الجودة والسلامة العالمية. ونترجم اليوم لشعبنا الكريم ولدول العالم وشعوبها تطلعنا الطموح إلى تحقيق استراتيجية تنموية واضحة الخطى تعزز مكانة دولة الكويت ووضعها في مصاف الدول المتقدمة في صناعة تكرير النفط العالمية. ونؤكد اليوم توجهنا الواضح وأولويتنا القصوى لخلق فرص عمل جديدة لأبناء الكويت وتمكينهم من العمل في أهم قطاع حيوي ومورد أساسي في بلدهم وليكونوا شركاء في تحقيق عوائد ربحية تحقق لدولة الكويت والعالم أجمع الرخاء والتطور في كافة أوجه الحياة واقتصاداتها. فعلى بركة الله وبمباركة سيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه وشعب الكويت الكريم الوفي نطلق مشروع الوقود البيئي بتشغيله الكامل مترجمين أولوياتنا متسلحين بالإخلاص والوفاء لكويت جديدة سلاحها (الجد والعمل والتفاؤل والتطلع) وشعارها (مستقبل أخضر) لأهم نعمة أنعمها الله على الإنسان في الأرض وأهم موارد الحياة متضرعين إليه سبحانه وتعالى أن يتوج مساعي دولة الكويت قيادة وحكومة وشعبا إلى ما فيه خيرها وخير العالم أجمع. وختاما.. لا ننسى جهود أبناء الكويت المخلصين القائمين على تنفيذ المشروع ونقدر التزامهم ونفخر بهم وبإنجازهم المشهود ويشرفني أن أنقل لهم شكر وتقدير سيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه كما نشكر جهود وسائل الإعلام الداعمة لتغطية ومتابعة المشروع إعلاميا ونشكر جميع من ساهم في إنجاح هذا المشروع. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته". ثم ألقى نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء كلمة بهذه المناسبة.. فيما يلي نصها: "بسم الله الرحمن الرحيم ممثل سيدي حضرة صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد المفدى حفظه الله ورعاه سمو الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح ولي العهد حفظه الله أصحاب السمو والمعالي الشيوخ الموقرين صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود الموقر وزير الطاقة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة سمو الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء حفظه الله سعادة السيد أحمد خليفة الشحومي رئيس مجلس الأمة بالإنابة المحترم معالي الوزراء المحترمين الضيوف الكرام السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لقد تشرفنا جميعا في القطاع النفطي الكويتي بالرعاية السامية والكريمة من قبل قائد مسيرتنا وراعي نهضتنا سيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه لاحتفال شركة البترول الوطنية الكويتية اليوم بالتشغيل الكامل لمشروع الوقود البيئي. كما يشرفنا ويسعدنا تواجد سيدي سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح حفظه الله بين إخوته وأبنائه ممثلا لحضرة صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه في هذه المناسبة الكبيرة وهو ما يعكس اهتمام وحرص قيادتنا الرشيدة على متابعة ودعم مشاريع الدولة التنموية في مختلف المجالات. ممثل سيدي حضرة صاحب السمو حفظه الله ورعاه سمو ولي العهد حفظه الله الحضور الكريم يعد مشروع الوقود البيئي أحد أبرز المشاريع الكبرى في تاريخ القطاع النفطي فقد شهدت في إطاره كل من مصفاتي ميناء الأحمدي وميناء عبدالله عملية تحديث وتطوير واسعة وغير مسبوقة من أجل تمكين المصفاتين من إنتاج مشتقات نفطية عالية الجودة تلبي المعايير والاشتراطات البيئية العالمية. يترجم هذا المشروع الرائد توجه الدولة نحو تحويل بلادنا إلى مركز جذب اقتصادي كما ينطلق من أهم أهداف استراتيجية مؤسسة البترول الكويتية وشركاتها التابعة والمتمثل في تحقيق الاستغلال الأمثل لثروة البلاد النفطية حيث يسهم المشروع في زيادة ربحية منتجاتنا وفتح أسواق عالمية جديدة وتعزيز المكانة الريادية للكويت على مستوى صناعة النفط العالمية. إن أهمية هذا الحدث مستمدة من أهمية القطاع النفطي الذي يمثل الركيزة الأولى والداعم الرئيسي لاقتصادنا الوطني ومن هذا المنطلق فإن الدولة وعلى رأسها صاحب السمو أمير البلاد وسمو ولي عهده حفظهما الله ورعاهما تولي اهتماما كبيرا بهذا المورد وتحرص على النهوض بهذا القطاع الحيوي كي يستمر في أداء دوره التنموي الرائد على أكمل وجه. ممثل سيدي حضرة صاحب السمو حفظه الله ورعاه سمو ولي العهد حفظه الله الحاضرون جميعا تشهد الصناعة النفطية العالمية تنافسا شديدا وتواجه تحديات وصعوبات كبيرة ولضمان البقاء في دائرة المنافسة والمحافظة على مكانة بلادنا كواحدة من أهم الدول المنتجة للنفط فإن القطاع النفطي الكويتي يحرص دائما على مواكبة تطورات هذه الصناعة وتلبية متطلباتها المتغيرة من خلال الاستعانة بالتقنيات الحديثة وتطوير قدرات ومهارات كوادره البشرية. ويفخر القطاع بأن سياساته وخططه الاستراتيجية نجحت في تأهيل أبنائنا وبناتنا وأكسبتهم المزيد من الخبرة والكفاءة والقدرة على إدارة وتسيير شؤون ثروتنا النفطية وهو ما ظهر جليا وواضحا في هذا الشروع. ختاما يشرفني أن أتقدم بجزيل الشكر والعرفان إلى مقام سيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه وإلى مقام سيدي سمو ولي العهد حفظه الله على رعايتهما الكريمة لكل منجز تنموي من شأنه تعزيز مكانة بلادنا الإقليمية والدولية كما أتوجه بالشكر لسمو رئيس مجلس الوزراء حفظه الله ونعاهدكم على مواصلة العمل من أجل مستقبل أفضل لكويتنا الغالية والشكر واجب ومستحق لكافة كوادرنا الوطنية وللشركات المقاولة التي ساهمت في إنجاز هذا المشروع والشكر كذلك لكل من شرفنا اليوم بحضوره. حفظ الله الكويت وشعبها من كل مكروه وأدام عليها نعمة الأمن والاستقرار والرخاء. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته". هذا وقد تم عرض فيلم وثائقي حول مشروع الوقود البيئي بعدها ألقى الرئيس التنفيذي لشركة البترول الوطنية الكويتية المهندس وليد خالد الرشيد البدر كلمة.. فيما يلي نصها: "بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ممثل سيدي حضرة صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد المفدى حفظه الله ورعاه سمو الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح ولي العهد حفظه الله أصحاب السمو والمعالي الشيوخ الموقرين صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود الموقر وزير الطاقة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة سمو الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء حفظه الله سعادة السيد أحمد خليفة الشحومي رئيس مجلس الأمة بالإنابة المحترم أصحاب المعالي والسعادة ضيوفنا الكرام السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،، إن من دواعي فخرنا وسرورنا نحن العاملين في القطاع النفطي الكويتي وفي شركة البترول الوطنية الكويتية على وجه الخصوص أن يشمل سيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله برعايته السامية احتفالنا اليوم بالتشغيل الكامل لمشروع الوقود البيئي وذلك تحت شعار "وتستمر الإنجازات". كما زادنا سرورا وتشريفا وجود سيدي سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح حفظكم الله بيننا وهو ما يؤكد ثقة قيادتنا الحكيمة بكفاءة أبناء الكويت وقدرتهم على تحقيق الانجازات في سبيل رفعة وتقدم بلدنا الحبيب فالشكر كل الشكر لصاحب السمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه ولكم يا سمو ولي العهد حفظكم الله على هذه الرعاية الكريمة وهذا الاهتمام الكبير. سيدي سمو ولي العهد الحضور الكريم لقد نفذت شركة البترول الوطنية الكويتية مشروع الوقود البيئي بهدف مواكبة المعايير البيئية العالمية الجديدة ولكي تتمكن من إنتاج مشتقات نفطية عالية الجودة تلبي حاجة السوق المحلية وتفتح المجال أمامنا للدخول إلى أسواق عالمية جديدة تسهم في تعزيز مكانة الكويت على مستوى صناعة تكرير النفط العالمية. تبلغ الطاقة الإنتاجية لهذا المشروع الحيوي 800 ألف برميل يوميا موزعة بين مصفاتي ميناء عبدالله وميناء الأحمدي وهذه الكمية سوف تضاف إلى كمية الإنتاج المنتظرة لمصفاة الزور بعد تشغيلها والبالغة نحو 600 ألف برميل يوميا وبذلك سوف تشهد كميات النفط الخام المكررة زيادة كبيرة لتصل إلى مليون وأربعمئة ألف برميل يوميا للمصافي الثلاث وهو ما يعني رفع الكفاءة التشغيلية وتطوير القدرات التحويلية فضلا عن الاستغلال الأمثل وتحقيق أفضل قيمة وأعلى عائد ممكن للموارد الهيدروكربونية. لقد ساهم مشروع الوقود البيئي منذ بدء أعماله الإنشائية وحتى إنجازه في توفير ما يقارب 800 فرصة عمل للكوادر الوطنية المؤهلة وفي تطوير قدراتها ومهاراتها وسيظل المجال مفتوحا باستمرار أمام استحداث المزيد من هذه الفرص الوظيفية لسد احتياجات الشركة. وسيعمل المشروع كذلك وبشكل فعَّال على دعم آفاق النمو لاقتصاد الدولة وقد حرصت الشركة منذ البداية على تعزيز المحتوى المحلي من خلال إشراك القطاع الخاص في أعمال المشروع إيمانا منها بدور هذا القطاع بحيث بلغت حصته نحو مليار ومئة مليون دينار كويتي من التكلفة الإجمالية للمشروع البالغة أربعة مليارات وستمئة وثمانين مليون دينار. سيدي سمو ولي العهد الحضور الكريم لقد واجه أبناؤكم العاملون في الشركة تحديات عديدة خلال مراحل تشييد المشروع لكنهم نجحوا بفضل من الله عز وجل ثم بتعاونهم وكفاءتهم وتضافر جهودهم في قيادة أكبر عملية تطوير في العالم لمصاف نفطية قائمة وتعمل بكامل طاقتها كما تغلبوا على تأثيرات جائحة كورونا وتمكنوا بنجاح من تشغيل وحدات المشروع في ظل ظروف بالغة الصعوبة والتعقيد. واليوم وبتشغيل مشروع الوقود البيئي تكون الكويت قد حققت تقدما كبيرا على خارطة صناعة التكرير العالمية ووضعت مصفاتي ميناء الأحمدي وميناء عبدالله في الصف الأول ضمن قائمة مصافي النفط العالمية التي تتميز بمنتجات تتوافق مع المتطلبات العالمية الجديدة للحفاظ على البيئة وخاصة تخفيض انبعاثات أول وثاني أكسيد الكبريت وغيرها من الانبعاثات الضارة الأخرى. سيدي سمو ولي العهد الحضور الكريم بجهود أبنائكم وتحت شعار "وتستمر الإنجازات" قامت شركة البترول الوطنية الكويتية مؤخرا بتشغيل خط الغاز المسال الخامس بمصفاة ميناء الأحمدي وبطاقة إنتاجية يومية تبلغ 805 ملايين قدم مكعب من الغاز و106 آلاف برميل يوميا من المكثفات. ويعد هذا المشروع ثاني أهم مشاريع الشركة بعد مشروع الوقود البيئي وفق خطة الشركة وأهدافها الاستراتيجية وذلك في ضوء توقعات الزيادة في إنتاج الغاز والمكثفات الناتجة عن خطط تطوير استكشافات الغاز المستقبلية الجديدة بحقول النفط والغاز. كما أن هذا المشروع يعزز من طاقة الشركة الخاصة بمعالجة الغاز المسال حيث وصلت الطاقة اليومية الإجمالية للخطوط الخمسة إلى ثلاثة مليارات ومئة وخمسة وعشرين مليون قدم مكعب من الغاز و332 ألف برميل من المكثفات. كما قامت الشركة بتنفيذ وتشغيل أحد المشاريع الحيوية والمهمة بيئيا وهو مشروع بناء وحدة جديدة لمعالجة الغازات الحمضية بمصفاة ميناء الأحمدي والذي يهدف إلى خفض انبعاث الغازات إلى أقل من 1 بالمئة وبالتالي تقليل نسبة التلوث والمحافظة على البيئة. وتشكل هذه المشاريع إضافة جديدة وترجمة لأهداف الشركة الساعية للتوسع في المشتقات المربحة التي تتوافق مع متطلبات السوق العالمية واشتراطاتها ومعاييرها البيئية. سيدي سمو ولي العهد الحضور الكريم تتشرف شركة البترول الوطنية الكويتية بأن تهدي هذا المشروع الحيوي لمسيرة التنمية في كويتنا الحبيبة التي يرعاها ويوفر لها أسباب النجاح والنهوض سيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد وسيدي سمو ولي عهده وسمو رئيس مجلس الوزراء حفظهم الله وسدد خطاهم على طريق التقدم والنماء لكويتنا الغالية وشعبنا الكريم. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته". وشهد الحفل أصحاب السمو والمعالي الشيوخ وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وزير الطاقة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة وسمو الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء ورئيس مجلس الأمة بالانابة أحمد خليفة الشحومي وكبار المسؤولين بالدولة. كما قام ممثل سموه رعاه الله بجولة تفقدية للمشروع حيث اطلع على ما يحتويه من منشآت حيوية كما استمع إلى شرح تفصيلي حول آلية العمل في المشروع. وقد غادر ممثل حضرة صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح حفظه الله مكان الحفل بمثل ما استقبل به من حفاوة وترحيب.

الوزارة
إعلان المناقصة

مبنى وزارة النفط - قطاع النفط - الطابق الثالث
قسم المالية

وزارة النفط إعلان عن مناقصة مناقصة رقم 1/2021-2022

" تعلن وزارة النفط عن طرح المناقصة التالية " " صيانة الخوادم الخاصة بالخوادم الإفتراضية USB Blade Servers وأشرطة الحفظ الوقائي Dell Tape library " وذلك طبقاً للشروط والمواصفات العامة والخاصة والواردة في وثائق المناقصة المذكورة أعلاه ويمكن الحصول على وثائق المناقصة من وزارة النفط – الدور الثالث – إدارة الشئون المالية – قسم الصندوق أثناء مواعيد العمل الرسمية ابتداء من يوم الأحد الموافق 16/1/2022م وذلك مقابل مبلغ وقدرة 75 د.ك (خمسة وسبعون دينار كويتي) غير قابل للرد ، واَخر موعد لتقديم العطاءات يوم الخميس الموافق 27/1/2022م في تمام الساعة 2 ظهراً ، وذلك في صندوق الممارسات الخاص بوزارة النفط ، وتسري العطاءات لمدة 90 يوماً اعتباراً من تاريخ فض مظاريف العطاءات . وتبلغ الكفالة الأولية لهذا العطاء 2% وينبغي أن تكون صالحة طيلة مدة سريان العطاء علماً بإن المناقصة غير قابلة للتجزئة.

تعلن وزارة النفط عن طرح ممارسة عامة

تعلن وزارة النفط عن طرح ممارسة عامة (تجديد ترخيص والدعم الفني لبرنامج PALOALTO FIREWALL) للاستفسار يرجى مراجعة مبنى الوزارة - مجمع القطاع النفطي - الدور الثالث - قسم الصندوق

تعلن وزارة النفط عن طرح ممارسة عامة

تعلن وزارة النفط عن طرح ممارسة عامة (تجديد ترخيص والدعم الفني لبرنامج CORTEX-XDR) للاستفسار يرجى مراجعة مبنى الوزارة - مجمع القطاع النفطي - الدور الثالث - قسم الصندوق

البحث في المكتبة

التفضل بالزيارة .. للبحث في مكتبة منظمة الأوابك ( OAPEC )

أمين المكتبة: 24959790 – 24959791