مصفاة فيتنام

ضمن استراتيجيتها طويلة المدى وطبقا لسعي القطاع النفطي الكويتي للتركيز على الاستثمارات العالمية ذات الجدوى الاقتصادية والعوائد المجزية، دشنت شركة البترول الكويتية العالمية ذراع القطاع الخارجي مصفاة فيتنام التي ستعمل على تغطية نحو 70 في المئة من الطلب على المنتجات النفطية في فيتنام، فضلا عن تكرير نحو 200 ألف برميل من النفط الخام الكويتي يوميا مما يسهم في إيجاد منفذ آمن للنفط الخام الكويتي.

تنتج المصفاة التي دخلت الخدمة في الربع الأول من سنة 2018، مواد بترولية مكررة، مثل، غاز البترول المسال، والبنزين عالي الأوكتين، والديزل، ووقود الطائرات، والكبريت، إضافة إلى البارزيلين، والبولي بروبلين. ويتم بيع المنتجات البترولية المكررة في السوق المحلي بفيتنام، وتباع المنتجات البتروكيماوية لشركة "أديميتسو كوزان" اليابانية، وشركة صناعة الكيماويات البترولية الكويتية، والعملاء الدوليين.

وقد صممت مصفاة فيتنام للتعامل مع النفط الكويتي خاصة أنه يحقق أعلى عائد مقارنة بالنفوط الأخرى. إضافة إلى زيادة الطاقة التكريرية لشركة البترول العالمية لتصل إلى 300 ألف برميل يوميا لكامل المصافي التي تديرها الشركة حاليا. وتستحوذ شركة البترول الكويتية العالمية على 35.1 بالمئة من أسهم المصفاة، وتمتلك شركة "أديميتسو كوزان" اليابانية نسبة مماثلة، بينما تستحوذ مجموعة فيتنام للنفط والغاز على 25.1 من الأسهم، وشركة "ميتسوي" اليابانية للكيماويات على نسبة 4.7 بالمئة. وقد بلغ رأس المال التأسيسي للمصفاة نحو 9 مليار دولار أمريكي.

Top